الرئيسية | الحــدث | في صميم الحدث | تسويق.. العري للنساء

تسويق.. العري للنساء

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
تسويق.. العري للنساء

تسويق.. العري للنساء

اسامه الناطور

 

 

سأبدأ بسؤال للكاتب مصطفى محمود في إحدى مقالاته ...هل يتجه العالم إلى الدعارة ؟
الإجابة بسيطة وهي بالطبع نعم .. كل ما تراه الآن في التلفاز يتجه إلى الدعارة .ولكن الآن قد بدأ تسويق العري عيني عينك.

ولكن ما لفرق بين التسويق للعري واتجاه التلفاز إلى الدعارة ؟ الفرق إن التلفاز يخاطب بشكل "غير مباشر" غرائزك الجنسية التي بحد ذاته يتجه إلى الدعارة وبعد خلق البيئة المناسبة لتسويق, يبدأ التسويق للعري, والتسويق هو دعاية للمنتج بشكل مباشر, والمنتج هو "العري".

في الماضي كان التدخين لنساء شيء مخجل ولا يجوز ,إلى ان أصبحت النساء تدخن وأصبح شيء طبيعي , إذن ماذا حدث ,وكيف تم تسويق الدخان لنساء ,ونجحوا في ذلك !.. اليك القصة التي ستجد فيها مدى التشابه الدقيق بين تسويق الدخان وتسويق العري لنساء :

ادوارد بيرنيز :مؤسس علم الإقناع الجماعي وكان مستشارا إعلاميا لشركات عدة ومنها شركة التبغ ..واليكم ماذا فعل.
"شملت إحدى اختراقات بيرنيز الأولى عمله لحساب شركة التبغ الأمريكية حين أجرى مقابلات شخصية لمحللين نفسيين ، لاكتشاف السبب وراء عدم تدخين النساء العشرينيات للقرن العشرين لسجائر.وبناء على رأيهم بأن نساء تلك المدة كن يعددن السجائر رمزا ذكوريا لقوة الرجال ، ومن ثم فهي غير مناسبة للنساء ،قام بيرنيز بتأجير مجموعة من النساء ،ليرتدين ملابس المطالبات بحق المرأة في الاقتراع ويتصرفن مثلهن. وسار هؤلاء النساء في فيفث أفنيو في نيويورك في تظاهرة للمطالبة بحقوق المرأة، وعندما مررن بمصوري الصحف اخرجن السجائر وأشعلنها بزعم أنها "مشاعل الحرية".وقد نجحت الإستراتيجية في كسر مقاومة المرأة للسجائر.".....من كتاب "الهجوم على العقل".

إذن أصبحت النساء تدخن ,على نفس هذه الإستراتيجية مع اختلاف بسيط في طريقة العرض, مجموعة من النساء العري يجتمعن بمظاهرة ,مطالبين بحقوق المرأة والحرية ولكن على الفيسبوك واليوتيوب والجرائد ,هذا منبرهم في هذا الزمن, ويبدأ التسويق مثل التدخين.ومن هذه التظاهرات :

بدأت ظاهرة العري لفتاة مصرية اسمها "علياء المهدى" وتضامن معها بعض الفتايات الاسرائليات,
ومن ثم نسمع ,
اجتمعت علياء المهدي مرة أخرى بجسدها العاري مع فتاتان عاريتان وكتبت ”علياء” على جسدها بالإنجليزية ”الشريعة ليست الدستور”، وإلى جانبها وقفت فتاتان عاريتان فكتبت إحداهن على

جسدها “لا للإسلاميين.. نعم للعلمانية” فيما كتبت الأخرى ”نهاية العالم مع مرسي”.
ومن ثم نسمع عن ,
فتاة تونسيّة تتعرّى على الفيسبوك وتكتب على صدرها “جسمي ملكي وليس مصدر شرف لأحد”
ومن ثم نسمع عن ,
الايرانية كلشيفته فراهاني تتعرى على الفيسبوك مثل علياء ,
وأخيرا وليس آخرا في أوروبا ,
نساء تتعرى تضامنا مع الشواذ أثناء موعظة بنديكتوس .
وغيرها أكثر في المستقبل القريب.

إذن على نفس الوتيرة ,على نفس الإستراتيجية يبدأ تسويق العري بمفهوم "الحرية" ,وهنا نجد ترابط مفهوم "الحرية" بأي منتج "غير أخلاقي" لتسويقه كما فعلوا مع النساء بالنسبة لتدخين, ولكن مع اختلاف المنبر,وطبعا هنا "التعري" ليس له علاقة بالسياسة لا من قريب أو بعيد ,إنما هو تسويق لا أكثر ...فاحذروا كل الحذر ,فإن الأعداء تخطط بذكاء فلا تجعلوا أنفسكم مرمى لهم.

Bookmark and Share

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (4 منشور)

avatar
Zakia Setti 04/04/2013 00:37:24
تحليل موفق أستاذ اسامة الناطور، لكنني أعتقد أنّ الحضارة الغربية لا تعتبر "تعري المرأة" وسيلة لتراكم رؤوس الأموال فحسب وتحقيق الأرباح عن طريق التسويق الواسع لهذه الظاهرة، بل أعتقد أنّ لها علاقة كبيرة بالسياسية... هذه "الظاهرة" أستاذ اسامة، تحمل أبعاد استراتيجية تتجاوز فكرة التسويق، فهي لا ترمي فقط إلى تحقيق الأرباح المادية كما سبق وأن ذكرت، بل إلى التحكم والسيطرة الواسعة على مجتمعاتها أولا وعاى كل مجتمعات العالم (وتتجلى هذه الرغبة، أي التحكم والسيطرة، في فكرة العولمة التي ترمي إلى تنميط كل المجتمعات العالم في نمط ونموذج واحد وموحد وذلك حتى يسهل التحكم في كل المجتمعات)، فتسويق تعري المرأة بدأ في المجتمعات الغربية وسيصل - أو وصل – إلى المجتمعات العربية وكل مجتمعات العالم، هذا، لجعل الإنسان تتحكمه الغرائز، فتصبح الغريزة هي المصدر الأول لهذا الإنسان "الحيواني" في تحديد توجهاتة ومواقفه، أي عن طريقها يتم تغييب العقل والتفكير وتصبح هذه القدرة أي التفكير والعقل مستخدمة ومحتكرة من قبل فئة محدودة وهي الفئة المسيطرة والحاكمة.
إذا حسب رأيي المتوضع، التعري يتجاوز فكرة التسويق، بل هو سياسة متبنات لتحقيق أهداف إستراتيجية كبيرة وبعيدة المدى.
رد راضي غير راضي
2
avatar
اسامه الناطور 09/04/2013 11:33:14
شكرا لتعليقك .. وانا معك في رايك ويمكن خطئي اني لم اوضح المقصود من التسويق .. طبعا قصدي تسويق الاخلاق الذميمة للمجتمعاتنا ولم اقصد الدخل المادي اطلاقا .. ولكن يمكن ان اختلف معك في فكرة السياسة بان العري هنا ليس له علاقة باراء سياسية ولكن له علاقة في ادخال صفات ذميمة للمجتمع. وشكرا لك مرة اخرى.
رد راضي غير راضي
3
avatar
معلم تربيه خاصه 07/08/2013 04:08:52
السلام عليكم....الى الاستاذ اسامه الناطور سؤالي خارج اطار الموضوع.هل درست في السعوديه.ارجوالرد
رد راضي غير راضي
0
avatar
05/04/2013 22:41:45
شكرا على مرورك وتعليقك ,ولا اختلف معك ... ولكن انا في مقالتي المتواضعه هنا ,لا اقصد الربح المادي على الاطلاق ويمكن هذا خطئي في عدم توضيح ذلك , فكرة التسويق هنا اقصد فيها تسويق افكار او صفات غير اخلاقية لمجتمعاتنا العربية كما حدث للغرب ,,كما ذكرت انت,, ولكن اختلف معك في نقطة صغيرة جدا ,, وهي ربط عري النساء بالاراء السياسية ... المقصود هنا ليس سياسة على قد القصد هنا تمرير صفة العري وبالتالي الدعارة الى مجتمعنا .. وهذا قصدي . وشكرا لك مرة اخرى .
رد راضي غير راضي
3
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الشــــروق الباريســـــي

أخر الأخبار والتعليقات

image

رشيد نكاز مرشح الرئاسيات "المغدور" يشيد بالديمقراطية في الجزائر ويشتكى من عدم الرد على رسائله

رشيد نكاز مرشح الرئاسيات "المغدور" يشيد بالديمقراطية في الجزائر ويشتكى من عدم الرد على رسائله   الشروق الباريسي     بالرغم مما حدث للسيد نكاز رشيد في الجزائر لم أتمكن
image

هل وجب تدخل الجيش للحفاظ على الوحدة الوطنية؟

 هل وجب تدخل الجيش للحفاظ على الوحدة الوطنية؟  من مدونة "بوتفليقة قتلني" لزيارة المدونة "إضغط هنا"     من الروعة بمكان أن يذكر نائب وزير الدفاع وقائد أركان الجيش الوطني
image

لقاء مع أديب "فراس حج محمد"

لقاء مع أديب "فراس حج محمد"   ناشرون فلسطينيون/ نابلس       ضمن فعاليات الاحتفال بيوم المكتبة العربية استضافت مدرسة أودلا الأساسية المختلطة يوم الخميس 20/3/2014 الكاتب والأديب الأستاذ
image

وجه أمّي.. وجه وطني

وجه أمّي.. وجه وطني  مادونا عسكر/ لبنان       ذلك الصّوت الصّامت، الحاضر في إشراقة الصّباح والسّاهد في غفوة اللّيل، والكامن في أسارير الوجود. ذلك الكيان الّذي يتلقّف قسوتنا
image

هكذا يكون الحبّ!

هكذا يكون الحبّ! (ماري القصيفي) لبنان إضغط هنا لزيارة مدونة الكاتبة       حين تنظر إلى جذور شعرها البيضاء وتفكّر في حنان في أنّها تأخّرت عن موعد
image

مساحة من حروف تراتيل في قصص قصيرة جدا

مساحة من حروفتراتيل في قصص قصيرة جدا                 مكارم المختار صحوة وجعـ هل تعافيت ؟ـ قبضت على بدني ـ لله الحمدـ اقصد تعافيت مما عليه كنت ..... وقضبت
image

لقاء مع الدّكتورة كلارا سروجي- شجراوي

لقاء مع الدّكتورة كلارا سروجي- شجراوي  أجرى اللقاء، سيمون عيلوطي:       الدّكتورة كلارا سروجي-شجراوي، تعمل في سلك التدريس في جامعة حيفا، قسم اللّغة العربيّة وآدابها، في مجالَي الأدب
image

أيها العرب أين تذهبون

أيها العرب أين تذهبون د. مصطفى يوسف اللداوي       أيها العرب أين تذهبون، وإلى أين تفرون ...القذيفة تلاحقكم، والانفجار يطالكم، والعبوة تفاجئكم، والطلقة تطاردكم، وعصف التفجير يمزقكم، والسيارة
image

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز.. وئام البدعيش / سوريا               أتحبني رغم الذي كانا ... إني أحبك رُغم ما كانا...لأجل المصادفة. كان يستمع إلى هذه الأغنية, ولكن دون انتباه, لأن
image

يا لها من ميتة ثقافيّة جذلى!!

يا لها من ميتة ثقافيّة جذلى!!   فراس حج محمد         في قصة "الفقيد" للكاتب اليمني عبد الله سالم باوزير رحمه الله (توفي عام 2004)، ونشرت في مجموعته المتميزة
  1. فلنتوكل على الله (5.00)

  2. الملفات الساخنـــة (5.00)

  3. كلمـــة المحـــــرر (5.00)

  4. احداث مفتعله حول الحجاب تهز باريس (5.00)

  5. فقط لتجربة الفيديو على المجلة (5.00)

كلماته الدلالية:

العربي, الكاتب, الشعر, الأدب, الشاعر, المفكر, القصة, الخاطرة, القصيدة, المحاولة, السجون, المعتقلات, الإباء, الفكر, السجين, السجان

رواق الصــور

قيّم هذا المقال

4.00

دخول

Or you can

Connect with facebook

أحدث الإضافات

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز.. وئام البدعيش / سوريا               أتحبني رغم الذي كانا ... إني أحبك رُغم ما كانا...لأجل المصادفة. كان يستمع إلى هذه الأغنية, ولكن دون انتباه, لأن... كامل المقال