الرئيسية | مواجـع | وجهة نظــر | أمريكا دولة وليست "دشرة"وعلى كل بائس أن يستوعب الدرس ليقتدي قبل فوات الآوان..

أمريكا دولة وليست "دشرة"وعلى كل بائس أن يستوعب الدرس ليقتدي قبل فوات الآوان..

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
أمريكا دولة وليست "دشرة"وعلى كل بائس أن يستوعب الدرس ليقتدي قبل فوات الآوان..

أمريكا دولة وليست "دشرة"وعلى كل بائس أن يستوعب الدرس ليقتدي قبل فوات الآوان..

عماد عبد المجيد

 

 


كنت أستمع إلى بعض البرامج الإذاعية الذي تبثه إحدى الإذاعات الباريسية المحلية فسمعت ما تضمن أن بعض البرلمانيين الجمهوريين والديمقراطيين الأمريكيين قد اتفقوا ولأسباب إنتخابية غير معلنة على وضع قانون يتم من خلاله تسوية وإدماج حوالي 11 مليون شخصا يقيمون في أمريكا ليصبحوا موطنيين أمريكيين يتمتعون بكل الحقوق بما فيها حقوقهم في ممارسة الإنتخاب -والتقلاب والتشكاب- ودق الأبواب, نعم هكذا لا لشىء سوى لأنها أمريكا.
تأملت جيدا في مضمون الخبر, تصورت المستفيدين من الإجراء وحاولت أن أفهم مايمكن أن يترتب عن الإجراء إجتماعيا, سياسيا وإقتصاديا فكان أن فهمت الكثيرمما لا يتسع المجال لذكره
وأدركت أحد أسباب تقدم امريكا وعضمة الشعوب وقدرة الرجال وشجاعة الناخب والمنتخب الأمريكي ...فتسوية وضعية 11 مليون من "الحراقين" دون خشية أن تحدث أزمة في توزيع الزيت أو السكر او غيرهما من المواد الغذائية الأولية أو غيرها من المواد الإستهلاكية تدل ان الأمر لا يتعلق -بدشرة- بقدر مايتعلق بدولة ..هذا ما نستنتجه على الأٌقل فعظمة الأمة أو الدولة من عظمة الإنجازات والتصرفات وليس من عظمة الأقوال والتكسال والإبتهاج بأمجاد السلف.
وتسوية وضعية 11 مليون أجنبيا ليصبحوا أمريكيين ولا يهتف أي كان قائلا "لبلاد ادخلت أو كثروا البرانية" إنجاز حضاري كغيره من الإنجازات مهما كانت الدوافع والمسببات.
نعم 11 مليونا اجنبيا ......
نعم
11مليون اجنبيا ولا يخشى أحدا نفاذ مطبوعات الحالة المدنية ..."دبرلي لامبريمي...."
11 مليون دفعة ولا تخشى "لعراش" أو الأحزاب المتسلطة من عدم توازن الوعاء الإنتخابي او ميله لصالح فئة ما...
 نعم إنها أمريكا التى ولدت بالأمس وووصلت لأعلى الهرم من خلال قفزة واحدة شئنا أم أبينا.
أتعجب وعلي أن أؤمن بألا عجب ...فتلك أمريكا ...عجب...تذكرت حينها وطنى وكيف نخشى مصورا فوتوغرافيا يتجول قرب ثكنة عسكرية صممها المستعمر وهو من يملك مخططاتها ويراقبها عن بعد, تذكرت وطنى وأنا أصرح بهاتف جوال لدى الجمارك بحجة انه سيشكل خطرا على الإقتصاد الوطنى..تذكرت وطني وانا المجبر على التصريح بمصروف جيبي بحجة بناء الوطن ولأن الخمسين يورو التى في جيبي قد تشكل خطرا عظيما على إقتصاد بلدي إن لم أصرح بها ...
تذكرت الندب والشكب والحلب وتذكرت كيفية توزيع الماء العذب..
تذكرت الحاويات وما حوت وهي تجلب لأرباب البلاد وأرباب الأعمال دون غيرهم ما يحلو وما يعلو وتذكرت كيف ننتخب ولفائدة من ننتخب فأنتابتني نوبة يأس قد لايكون لها شفاء بعد اليوم وخاصة وأنا انظر إلى أمريكا وهي تسوي وضعية "الحراقة- ليصبحوا مواطنين بينما في بلدي نحول مواطنينا إلى "حراقة"بدون حقوق وكم عدد الجزائريين الذين حرموا من تجديد أوراقهم وهم كثيرون على الشوراع الباريسية ........نعم هذا ما يحصل وأفضع بكثير فالجزائرهي الدولة الوحيدة في العالم التى تفرض على مواطنيها في فرنسا ما يتضمن الإخلاص لفرنسا أكثر مما تطلبه فرنسا نفسها والجزائر وحدها الدولة الوحيدة التى تحاصر أبنائها في الخارج وفي كل شىء حتى في حرية التنقل.
هذا ما يمكنني القول وشتان بين من يبكي لبكاء أهله ولو عبثا ومن لا يعرف الطرق إلى أهله .

صفحة الكاتب على الفايسبوك: إضغط هنا

بارك أوبا يبكي وارك مواطنيه الألم

Bookmark and Share

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الشــــروق الباريســـــي

أخر الأخبار والتعليقات

image

رشيد نكاز مرشح الرئاسيات "المغدور" يشيد بالديمقراطية في الجزائر ويشتكى من عدم الرد على رسائله

رشيد نكاز مرشح الرئاسيات "المغدور" يشيد بالديمقراطية في الجزائر ويشتكى من عدم الرد على رسائله   الشروق الباريسي     بالرغم مما حدث للسيد نكاز رشيد في الجزائر لم أتمكن
image

هل وجب تدخل الجيش للحفاظ على الوحدة الوطنية؟

 هل وجب تدخل الجيش للحفاظ على الوحدة الوطنية؟  من مدونة "بوتفليقة قتلني" لزيارة المدونة "إضغط هنا"     من الروعة بمكان أن يذكر نائب وزير الدفاع وقائد أركان الجيش الوطني
image

لقاء مع أديب "فراس حج محمد"

لقاء مع أديب "فراس حج محمد"   ناشرون فلسطينيون/ نابلس       ضمن فعاليات الاحتفال بيوم المكتبة العربية استضافت مدرسة أودلا الأساسية المختلطة يوم الخميس 20/3/2014 الكاتب والأديب الأستاذ
image

وجه أمّي.. وجه وطني

وجه أمّي.. وجه وطني  مادونا عسكر/ لبنان       ذلك الصّوت الصّامت، الحاضر في إشراقة الصّباح والسّاهد في غفوة اللّيل، والكامن في أسارير الوجود. ذلك الكيان الّذي يتلقّف قسوتنا
image

هكذا يكون الحبّ!

هكذا يكون الحبّ! (ماري القصيفي) لبنان إضغط هنا لزيارة مدونة الكاتبة       حين تنظر إلى جذور شعرها البيضاء وتفكّر في حنان في أنّها تأخّرت عن موعد
image

مساحة من حروف تراتيل في قصص قصيرة جدا

مساحة من حروفتراتيل في قصص قصيرة جدا                 مكارم المختار صحوة وجعـ هل تعافيت ؟ـ قبضت على بدني ـ لله الحمدـ اقصد تعافيت مما عليه كنت ..... وقضبت
image

لقاء مع الدّكتورة كلارا سروجي- شجراوي

لقاء مع الدّكتورة كلارا سروجي- شجراوي  أجرى اللقاء، سيمون عيلوطي:       الدّكتورة كلارا سروجي-شجراوي، تعمل في سلك التدريس في جامعة حيفا، قسم اللّغة العربيّة وآدابها، في مجالَي الأدب
image

أيها العرب أين تذهبون

أيها العرب أين تذهبون د. مصطفى يوسف اللداوي       أيها العرب أين تذهبون، وإلى أين تفرون ...القذيفة تلاحقكم، والانفجار يطالكم، والعبوة تفاجئكم، والطلقة تطاردكم، وعصف التفجير يمزقكم، والسيارة
image

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز.. وئام البدعيش / سوريا               أتحبني رغم الذي كانا ... إني أحبك رُغم ما كانا...لأجل المصادفة. كان يستمع إلى هذه الأغنية, ولكن دون انتباه, لأن
image

يا لها من ميتة ثقافيّة جذلى!!

يا لها من ميتة ثقافيّة جذلى!!   فراس حج محمد         في قصة "الفقيد" للكاتب اليمني عبد الله سالم باوزير رحمه الله (توفي عام 2004)، ونشرت في مجموعته المتميزة
  1. فلنتوكل على الله (5.00)

  2. الملفات الساخنـــة (5.00)

  3. كلمـــة المحـــــرر (5.00)

  4. احداث مفتعله حول الحجاب تهز باريس (5.00)

  5. فقط لتجربة الفيديو على المجلة (5.00)

كلماته الدلالية:

الجزائر, الثورة, التغيير, وهران, الجزائرية, النظام. الجزائري, الجنرلات, الحكام, المسيرة, المرادية, الشعب, الجزائري, السلمي, الرشوة, المعغرب, البوليزاريو, المعارضة, البرلمان الجزائري, عنابة, قسنطينة, سطيف, تلمسان

رواق الصــور

قيّم هذا المقال

5.00

دخول

Or you can

Connect with facebook

أحدث الإضافات

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز.. وئام البدعيش / سوريا               أتحبني رغم الذي كانا ... إني أحبك رُغم ما كانا...لأجل المصادفة. كان يستمع إلى هذه الأغنية, ولكن دون انتباه, لأن... كامل المقال