الرئيسية | سيـاسة | سياســة عربيـــــة | وجهة نظر إمكانية العالم العربي والإسلامي أن يعتمد على نفسه؟ ويتجاوز الأزمة الراهنة – ربيع القتل والتقطيع والارهاب؟

وجهة نظر إمكانية العالم العربي والإسلامي أن يعتمد على نفسه؟ ويتجاوز الأزمة الراهنة – ربيع القتل والتقطيع والارهاب؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
وجهة نظر إمكانية  العالم العربي والإسلامي  أن يعتمد على نفسه؟ ويتجاوز الأزمة الراهنة – ربيع القتل والتقطيع والارهاب؟

وجهة نظر إمكانية العالم العربي والإسلامي أن يعتمد على نفسه؟ ويتجاوز الأزمة الراهنة – ربيع القتل والتقطيع والارهاب؟


عبد الرحمن تيشوري

 

• في أعتاب أحداث الحادي عشر من أيلول توضحت وبرزت توجهات ومعالم النظام العالمي الجديد المزعوم ويبدو أن هذا النظام في جوهره ينشطر إلى مستويين اثنين: الأول: تتحكم به القوة العسكرية والأقتصادية والسياسية للولايات المتحدة كقطب وحيد تتبعها أوربة كحليف وغيرها من الدول الكبرى كروسيا والصين واليابان كدول مساندة ثانوية والتي تتحرك جميعها بوحي من هذه القوة مسترشدة بمصالحها الحاضرة والمستقبلية ومتجاهلة تماماً ما يهمس به الآخرون في أوطانهم وجلساتهم وما يعبرون عنه من احتجاجات ولوم وغضب واحباط. المستوى الثاني: يضم بقية العالم العاجز عن التأثير في مسار الأحداث الذي لا يمتلك أي منهم من أسباب القوة شيئاً ولا يدرك السبيل لامتلاك أسباب القوة هذه بل يعوّل على أمتلاك رأي عام يقف بمجمله ضد أسس وبرامج وطموحات النظام العالمي الجديد آملاً أن هذا الرأي العام سيشكل عامل ردع وربما تغيير لسياسة وجهة القطب المهيمن بالقوة الجبارة. وتسود شعوب العالم كلها حالة من الذهول والإحباط بحيث يكاد أحد لا يدرك من أين يبدأ وما إذا كانت هناك من بداية بالفعل.

موقع العرب

• ويقع العرب كافة والمسلمون في اللحظة الراهنة من تشكل النظام العالمي الجديد في نقطة تقاطع الهدف الذي يصطلي بنيران الجبروت العسكري والسياسي والأقتصادي لأمريكا وتوابعها من الدول الغربية وكأننا نعود إلى نقطة الصفر قبل قرن تماماً مع تغير في مواقع الدول الغربية فقط. ثقافة وفلسفة مسلسل الحاج متولي وعلَّ إحدى أبلغ مظاهر العجز والإحباط والضياع التي يعاني منها العرب تتمثل برواج حالات هامشية مثل مسلسل الحاج متولي الذي طرح مسألة تعدد الزوجات في غمرة واقع عربي مرير مهدد بالأخطار من كل جانب بحيث يعتبر حتى ذكر مثل هذا الموضوع مثيراً للسخرية والقرف في ضوء التحديات المصيرية التي تواجه الأمة في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخها.

• ورغم الجدل والآراء التي دارت حول هذا المسلسل فأني استغرب جداً فكرة هذا الكاتب العربي في هذه المرحلة لإشغال الجمهور بهذه الفكرة السخيفة. والمستغرب أكثر استجابة شريحة عريضة من الجمهور لهذا المسلسل وانتظاره أمام الشاشة الصغيرة. وإني أجد في هذا محاولة للهروب من واقع يتطلب مساءلة عميقة ومراجعة شاملة لمسيرة قرن كامل من الكفاح العربي من أجل الحرية وذلك من أجل استخلاص العبر والدروس ووضع الأسس السليمة لمستقبل يضمن وجوداً حقيقياً للأمة العربية بدلاً من حالة العدوان والإرهاب والحصار والدمار والتشويه والإتهام بالعنف المتواصلة على يد هذه القوة الغربية أو تلك والتي سقط الملايين من العرب ضحية لها دون أن ننجح في تحقيق طموحاتنا المشروعة بالحرية والإستقلال والوحدة والتضامن. المطلوب آلية عمل مضبوطة ومرنة

• لا شك أن القوة تلعب دوراً مهماً في الهيمنة التي يشهدها النظام العالمي منذ قرن من الزمن، لكن الحجر الأساسي في قوة العالم العربي هي نجاح القوى الغربية في إيجاد آلية عمل فعّالة وغياب هذه الآلية تماماً عند العرب واستبدالها بطرق عمل عشوائية غير مرتبة غير منظمة أثبتت فشلها على مدى عقود، وهذا هو السبب الأساسي وراء فشل المؤتمرات العربية والإسلامية التي فشلت وتفشل بشكل متكرر ومتواصل إلى الآن في اتخاذ موقف أو التأثير على قرار أو اقناع العالم بوجود صوت ذو تأثير .

• الأفكار تتوالد بسرعة مذهلة في مؤتمراتنا وحياتنا ولكن كيف نحول الفكرة إلى منهاج عمل وكيف نضع آلية فعالة لتنفيذ ما توصل إليه المعنيون من قرارات. الإنسان العربي قادر على الإبداع وتطوير مجتمعه إن متابعة تفوق الباحثين والمفكرين والصناعيين والأطباء العرب ممن هاجروا شمالاً ونجحوا في المغتربات دليل على أنهم قادرين على تحقيق التميز إذا وجدت آلية عمل تبرز المبدعين بغض النظر عن أي تصنيف آخر لذا فأن العرب قادرين على الإعتماد على أنفسهم والمسلمين قادرين على التكامل إذا وضعوا آليات عمل جديدة تكفل الإستفادة من جميع المواهب والخبرات والموارد وتوظيف هذه الإمكانات بالطريقة المثلى. ولا بد من وضع أسس للعمل يلتزم بها الصغير والكبير والمواطن المسؤول والغني والفقير والموظف والمدير ورئيس الدولة وعضو القيادة والوزير ولا بد من وضع توصيفات للمهنة" أو المنصب" تطبق على كل من يطلب إليه مزاولة عمل ما وبهذا فقط يمكن أن ننتقل إلى موقع الفاعل والمؤثر بالحدث لا أن نبقى في موقع المتفرج المحبط التائه المتأثر بالأحداث دون أن يمتلك وسائل التأثير فيه. وحسب ما أعتقد أن العرب والمسلمين غير قادرين على الإنضباط والإلتزام والعمل بالفكر المؤسساتي لأن السيادة في مجتمعنا العربي والإسلامي ليست لرجال الفكر والمعرفة والعلم والقلم حيث يتولى شؤون الإدارات والوزارات والحكم رجال غير مثقفين وغير مقدرين لقيمة العلم لذا هُزلت الإدارة وقل الإنتاج وانتهكت الأنظمة وسادت المحسوبية وتفشّى الفساد وبرز التسيّب وانهار كل شيء بعد السنوات الاخيرة – الربيع الفاشل الكاذب - والله أعلم ماذا يخبىء المستقبل؟!

 

Bookmark and Share

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الشــــروق الباريســـــي

أخر الأخبار والتعليقات

image

رشيد نكاز مرشح الرئاسيات "المغدور" يشيد بالديمقراطية في الجزائر ويشتكى من عدم الرد على رسائله

رشيد نكاز مرشح الرئاسيات "المغدور" يشيد بالديمقراطية في الجزائر ويشتكى من عدم الرد على رسائله   الشروق الباريسي     بالرغم مما حدث للسيد نكاز رشيد في الجزائر لم أتمكن
image

هل وجب تدخل الجيش للحفاظ على الوحدة الوطنية؟

 هل وجب تدخل الجيش للحفاظ على الوحدة الوطنية؟  من مدونة "بوتفليقة قتلني" لزيارة المدونة "إضغط هنا"     من الروعة بمكان أن يذكر نائب وزير الدفاع وقائد أركان الجيش الوطني
image

لقاء مع أديب "فراس حج محمد"

لقاء مع أديب "فراس حج محمد"   ناشرون فلسطينيون/ نابلس       ضمن فعاليات الاحتفال بيوم المكتبة العربية استضافت مدرسة أودلا الأساسية المختلطة يوم الخميس 20/3/2014 الكاتب والأديب الأستاذ
image

وجه أمّي.. وجه وطني

وجه أمّي.. وجه وطني  مادونا عسكر/ لبنان       ذلك الصّوت الصّامت، الحاضر في إشراقة الصّباح والسّاهد في غفوة اللّيل، والكامن في أسارير الوجود. ذلك الكيان الّذي يتلقّف قسوتنا
image

هكذا يكون الحبّ!

هكذا يكون الحبّ! (ماري القصيفي) لبنان إضغط هنا لزيارة مدونة الكاتبة       حين تنظر إلى جذور شعرها البيضاء وتفكّر في حنان في أنّها تأخّرت عن موعد
image

مساحة من حروف تراتيل في قصص قصيرة جدا

مساحة من حروفتراتيل في قصص قصيرة جدا                 مكارم المختار صحوة وجعـ هل تعافيت ؟ـ قبضت على بدني ـ لله الحمدـ اقصد تعافيت مما عليه كنت ..... وقضبت
image

لقاء مع الدّكتورة كلارا سروجي- شجراوي

لقاء مع الدّكتورة كلارا سروجي- شجراوي  أجرى اللقاء، سيمون عيلوطي:       الدّكتورة كلارا سروجي-شجراوي، تعمل في سلك التدريس في جامعة حيفا، قسم اللّغة العربيّة وآدابها، في مجالَي الأدب
image

أيها العرب أين تذهبون

أيها العرب أين تذهبون د. مصطفى يوسف اللداوي       أيها العرب أين تذهبون، وإلى أين تفرون ...القذيفة تلاحقكم، والانفجار يطالكم، والعبوة تفاجئكم، والطلقة تطاردكم، وعصف التفجير يمزقكم، والسيارة
image

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز.. وئام البدعيش / سوريا               أتحبني رغم الذي كانا ... إني أحبك رُغم ما كانا...لأجل المصادفة. كان يستمع إلى هذه الأغنية, ولكن دون انتباه, لأن
image

يا لها من ميتة ثقافيّة جذلى!!

يا لها من ميتة ثقافيّة جذلى!!   فراس حج محمد         في قصة "الفقيد" للكاتب اليمني عبد الله سالم باوزير رحمه الله (توفي عام 2004)، ونشرت في مجموعته المتميزة
  1. فلنتوكل على الله (5.00)

  2. الملفات الساخنـــة (5.00)

  3. كلمـــة المحـــــرر (5.00)

  4. احداث مفتعله حول الحجاب تهز باريس (5.00)

  5. فقط لتجربة الفيديو على المجلة (5.00)

كلماته الدلالية:

الجزائر, المغرب, تونس, العربي, فلسطين, العرب, مصر, ليبيا, موريتانيا, الأردن, لبنان, العراق, اليمن, سوريا, الإسلام, السعودية, الجامعة العربية, عمرو, موسى, القليبي, بطرس, غالي, الدول, جيبوتي, جزر القمر, الصومال, تشاد, الفارس, السنة, الشيعة, المسيحية

رواق الصــور

قيّم هذا المقال

5.00

دخول

Or you can

Connect with facebook

أحدث الإضافات

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز.. وئام البدعيش / سوريا               أتحبني رغم الذي كانا ... إني أحبك رُغم ما كانا...لأجل المصادفة. كان يستمع إلى هذه الأغنية, ولكن دون انتباه, لأن... كامل المقال