الرئيسية | الحــدث | الملفات الساخنـــة

الملفات الساخنـــة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

تلك هي الملفات الأكثر تداولا على والكثر اهمية نقدمها من خلال هذا الركن, على كل نحن في طور التجربة والموقع سيكون شعغالا مائة بالمائة في غضون شهر بإذن الله

شروط الإستعمال:

 بحرية تامة وبدون قيود وشعارنا الكتابة خارج دائرة الرقابة, صفحات حرة للأقلام الحرة التى أثفلتها هيمنة الأنظمة المستبدة التــــى كممت الأفواه وكبلت الحريات واستباحت الحرمات, مهداة لكل الثائرين على طريق الحرية والإنعتاق ولكل المبدعيـــن والسالكيـــــــــن لطريق المجد , مساهمة متواضعة لإخراج كلمة الحق إلى النور ونكاية في الإعلام المأجور الذي يسبح بحمد السلطان. لمن أوصدت في جوههم الأبواب وحرموا من نشر مآساتهم ومظالمهم ولو بمقابل. لكل المبدعين والمبدعات الذين يأبون المساومة والإستكانـــــــة لطاغوت العصر ولمن جعلوا من منابر الإعلام والثقافة ادوات لتمجيد انفسهم وسلطانهم وذويهم

نقدم جريدتنا المتواضعة ولسنا من عمالقة الإعلام وإيماننا بأن لا عمالقة إعلام في الوطن العربي ولو كانوا لصنعوا للعرب مجدا كما صنعه غيرهم من الأمم

نعم نقول هذا وكلنا إيمانا بأن دمقرطة الإعلام التى تنطلق من الفايس بوك ومن تويتر أصبحت أقدر ممن يدعون إحترافية الإعــلام والذي لم تتجاوز ادوارهم ادوار الحكواتي وهم ينقلون لنا وقائع وسهرات البيت الأبيض ورحلات كيسنجر ومغامرات الليدي ديانا بالطرق البالية نقلا عن رويتر ونقلا عن الب بي سي وغيره

لا شروط لدينا للنشر سوى التمسك بمبادىء الأداب العامة وعدم الإساءة إلى الاخرين او الدعوة إلى الحقد والكراهية. لا مجال للتعليقات الساخرة والشتائم بين الشعوب هنا إلا  ضد من أساء وظلم واستوجبت تعريته . تلتزم جريدتكم بنشر إنتاجاتكم وفق المعايير الأوروبية ولا نخشى لومة لائم في قول الحقيقة ضد أي كان ونشر النقد االلاذع إذا استوجب الأمر وإلى غاية الإدماء. لا مجال للصراعات الهامشية بين أبناء الأمة الواحدة على صفحاتنا كما عودوكم عليه تجار الفتن وتبادل الشتائم فجريدتنا لا تدعم سياسة السلطان ولا تساند مبادرات الفتنة وتسويق البهتان. كل ما ينشر بالجريدة يتمتع بالحماية وحق الملكية الفكرية كما هو الشان في أوروبا. تسلم شهادة عند الطلب. يمكن لأي كان ومهما كانت جنسيته او موقعه الجغرافي ان يسجل لدينا ليتمكن من إيداع ما يود نشره بكل حرية ودون مقابل وتأكدوا أننا لا نطلب ما يعادل  "50.000 دج" لنشر مظلمة او رسالة مفتوحة كما تعمل به بعض الجرائد التى تدعى الوطنية واٌٌٌٌٌٌلإخلاص

عن هيئة التحرير المصغرة وبأمر منها

عماد المجيد

باريس

 

Bookmark and Share

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (2 منشور)

avatar
حواء 14/02/2011 22:24:28
شكرا على المقال الممتاز
رد راضي غير راضي
3
avatar
29/04/2010 23:02:33
قدمتم أهلا وحللتم سهلا وتصفحتم مرحبا, أنتم على موقع الشروق الباريسي , إطلالة غربية على العالم العربي وكذلك العكس فقد تكون إطلالة عربية على العالم الغربي. ليست الشروق الجديد المصرية ولا الشروق اليومي الجزائرية كما أنها ليست ابد الشروق التونسية وإنما فقط الشروق الباريسي,نعم إشراقه جديدة من باريس بأقلام عربية وأفكار جديدة لا تخضع لمقص الرقابة ولا لأي دكتاتورية عربية.
أداة لنقل ودراسة الحدث على الساحة العربية والأوروبية من وجهة نظر حرة بدون موالاة ولا مجاملة.

مجلة إلكترونية عربية فرنسية شاملة. نقلة نوعية نود من خلالها نقل الحقائق كما هي بكل حرية وشفافية ودون تنميق إعلامي أو مجاملة سياسية أو ارتباط مادي أو معنوي أو موالاة لطرف ما.
نتناول الحدث ونحلل الرأي ونعقب على النبأ بموضوعية من وجهة نظر عربية.
نزودكم بأخر وأهم الأنباء والمستجدات معتمدين على الله أولا وعلى قدراتنا الذاتية.
نقل الحدث , التعليق على الأحداث, دراسة وتحليل المستجدات في العلاقات الفرنسية الشرقية خصوصا والعلاقات الغربية الشرقية عموما.
رد راضي غير راضي
1
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

إكتب تعليق

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الشــــروق الباريســـــي

أخر الأخبار والتعليقات

image

رشيد نكاز مرشح الرئاسيات "المغدور" يشيد بالديمقراطية في الجزائر ويشتكى من عدم الرد على رسائله

رشيد نكاز مرشح الرئاسيات "المغدور" يشيد بالديمقراطية في الجزائر ويشتكى من عدم الرد على رسائله   الشروق الباريسي     بالرغم مما حدث للسيد نكاز رشيد في الجزائر لم أتمكن
image

هل وجب تدخل الجيش للحفاظ على الوحدة الوطنية؟

 هل وجب تدخل الجيش للحفاظ على الوحدة الوطنية؟  من مدونة "بوتفليقة قتلني" لزيارة المدونة "إضغط هنا"     من الروعة بمكان أن يذكر نائب وزير الدفاع وقائد أركان الجيش الوطني
image

لقاء مع أديب "فراس حج محمد"

لقاء مع أديب "فراس حج محمد"   ناشرون فلسطينيون/ نابلس       ضمن فعاليات الاحتفال بيوم المكتبة العربية استضافت مدرسة أودلا الأساسية المختلطة يوم الخميس 20/3/2014 الكاتب والأديب الأستاذ
image

وجه أمّي.. وجه وطني

وجه أمّي.. وجه وطني  مادونا عسكر/ لبنان       ذلك الصّوت الصّامت، الحاضر في إشراقة الصّباح والسّاهد في غفوة اللّيل، والكامن في أسارير الوجود. ذلك الكيان الّذي يتلقّف قسوتنا
image

هكذا يكون الحبّ!

هكذا يكون الحبّ! (ماري القصيفي) لبنان إضغط هنا لزيارة مدونة الكاتبة       حين تنظر إلى جذور شعرها البيضاء وتفكّر في حنان في أنّها تأخّرت عن موعد
image

مساحة من حروف تراتيل في قصص قصيرة جدا

مساحة من حروفتراتيل في قصص قصيرة جدا                 مكارم المختار صحوة وجعـ هل تعافيت ؟ـ قبضت على بدني ـ لله الحمدـ اقصد تعافيت مما عليه كنت ..... وقضبت
image

لقاء مع الدّكتورة كلارا سروجي- شجراوي

لقاء مع الدّكتورة كلارا سروجي- شجراوي  أجرى اللقاء، سيمون عيلوطي:       الدّكتورة كلارا سروجي-شجراوي، تعمل في سلك التدريس في جامعة حيفا، قسم اللّغة العربيّة وآدابها، في مجالَي الأدب
image

أيها العرب أين تذهبون

أيها العرب أين تذهبون د. مصطفى يوسف اللداوي       أيها العرب أين تذهبون، وإلى أين تفرون ...القذيفة تلاحقكم، والانفجار يطالكم، والعبوة تفاجئكم، والطلقة تطاردكم، وعصف التفجير يمزقكم، والسيارة
image

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز.. وئام البدعيش / سوريا               أتحبني رغم الذي كانا ... إني أحبك رُغم ما كانا...لأجل المصادفة. كان يستمع إلى هذه الأغنية, ولكن دون انتباه, لأن
image

يا لها من ميتة ثقافيّة جذلى!!

يا لها من ميتة ثقافيّة جذلى!!   فراس حج محمد         في قصة "الفقيد" للكاتب اليمني عبد الله سالم باوزير رحمه الله (توفي عام 2004)، ونشرت في مجموعته المتميزة
  1. فلنتوكل على الله (5.00)

  2. الملفات الساخنـــة (5.00)

  3. كلمـــة المحـــــرر (5.00)

  4. احداث مفتعله حول الحجاب تهز باريس (5.00)

  5. فقط لتجربة الفيديو على المجلة (5.00)

كلماته الدلالية:

الجزائر, المغرب, تونس, ليبيا, سوريا, الحرية, حرية التعبير, ديمقراطية, الجمه

رواق الصــور

قيّم هذا المقال

5.00

دخول

Or you can

Connect with facebook

أحدث الإضافات

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز.. وئام البدعيش / سوريا               أتحبني رغم الذي كانا ... إني أحبك رُغم ما كانا...لأجل المصادفة. كان يستمع إلى هذه الأغنية, ولكن دون انتباه, لأن... كامل المقال