الرئيسية | المعلقات | تحــت المجـهـر | القهوة جاهزة والورد ما زال يغني لفيروز

القهوة جاهزة والورد ما زال يغني لفيروز

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
القهوة جاهزة والورد ما زال يغني لفيروز

القهوة جاهزة والورد ما زال يغني لفيروز

 


فراس حج محمد

  

 
فنجاني اليوم بطعم حكاية ليست كالحكايات، تستهدي بركب حلم جميل، فلم يكن ذلك اللقاء عابرا، كان لقاء ممتدا عبر زمن يسعى للوصول إلى مقعده المنتظر، حيث أنا وأنتِ نحتسي صبابة الفرح النديّ، يأتي إليك القلب بكل ذكرياته وآماله وأحلامه لينظر إليك وأنت هناك بعيدة، ربما شاردة الذهن تفكرين وتتذكرين، فليس لذكرى حدود، ولن يستطيع شيء أن يوقف سريانها في عقولنا، لتسرقنا مما حولنا.
تتحفزين لصناعة جملة تليق بالموعد المرتقب، تفتشين عن ذلك الطيف الهارب أين يكون، لعلك تعلمين أنني هنا أراك كاملة بهية بعيون قلبي، تكتملين في مساءات الورد الناطق عبيرا مستعارا من طيوب عطورك المرهفة.
لا أريد مع قهوتي سوى أنتِ، فأنا من اختارك قلبي لتكوني وطنا لروحي، وأنت من ستكونين عاصمة العقل من جنون التشتت، وأنت من سيكبر الضوء فيك ليعم الحضور وتتلاشى أقنعة السواد المربدة الحزينة، فامنحيني تأشيرة للدخول لأكون سيد قلبك، ولنكمل إعداد فنجان قهوتنا الذي ما زال متلهفا لاكتمال السر فينا.
لست أدري كم قافية ستصوغ رائحة القهوة وهي تتسامى إلى المطلق حاملة أرواحنا لنكون معا هناك حيث السعادة التي ما زلنا نحلم بكأس خمرتها، لنعبّ من الوصال كؤوسا مترعة، حلالا زلالا طيبا، لا حرج ولا تأثيم، فليس يسري على المحبين في طقوسهم غير القوانين الخاصة التي تمنحهم حق الذوبان ليصنعا فرحا طال انتظاره.
لست أدري كم من المسافة التي ستصنعها دلة من القهوة لنكون ممسكين بها معا ونحن نسكب بعضها في بعضنا لتبوح وتبوح في ليل لا نعرف له نهاية، ولا نحب لفجره أن يبزغ، يا لله كم يكون قاسيا لو باغتتنا أشعة الصباح لتقول لنا ها أنا قد خرجت لكم، فتهيئوا إلى أعمالكم، لن نترك لتلك الأشعة منفذا ليتسرب عبر زجاج النوافذ الفائرة باشتياق اللقاءات، سنتجاهل مجيئها، ونعلن العصيان، لندخل في طقوس الطاعة العاطفية لنظل في عناق دائم لا يفرقنا صباح أو مساء، لا نريد من دنيا الناس شيئا، نريد أن نكون أنا وأنت وقهوتنا وطقوسنا لنظل هناك تشتعل اللحظة من شوق اللهفة التي لا تنطفئ بل إنني أراها تزداد اشتعالا كل حين، لتؤتي أكلها ثمرا ناضجا مستويا على سوق القلوب لنكون جميعا أنتِ متوحدين في رهافة حسك وإحساسك، وتنعش أرواحنا جميل أنفاسك المرسلة كفوح المسك المعطر لأجواء الزمان والمكان.
إن هذا ليس حلما جميلا، فلا تخافي أن تصطدمي بواقع يفرق الجسد عن الجسد، إنها حقيقة اتحاد القلب بالقلب والروح بالروح، فقد صرت هنا قلبي النابض وروحي العابدة المتعبدة، وصرتُ هناك قلبك المورق بالأمل، هذا هو ما يجب علينا أن نعيشه، لا أن نخاف تشتتا وفرقة وتشرذما في مكانين ذات زمان يغير علينا بعقارب الوقت، علينا أن نقتل الوقت، ونميت كل عقارب تسعى لنكون ذاتين متباعدتين، علينا أن نستعد لذلك الفنجان الأنيق المنتظر شوق أنفاسنا، لتدب في جسده الحياة، وتسري في خلاياه رياح دافئة، ليحافظ على حرارة قهوتنا التي لن يبرد شوقها وهي تنتظرنا بكامل استعداداتها، لقد تأنقت وتألقت لتكون هناك وتجمعنا، فثقي بأن الوعد قريب والقهوة جاهزة، والورد ما زال يغني على أنغام فيروز أغنية الصباح:

 
حبيتك والشوق إنقال وليلات الحلوة عالبال
حبيتك وسع الغابات اللي حدودا حدود اللفتات


فانتظري قدومي، ولن تتركي الهمّ يغطي على أبصارنا، فأنا ما زلت أراك بقربي وبجانبي، فاستحضري الروح، فأنت هنا الآن معي!!

 

Bookmark and Share

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

إكتب تعليق

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الشــــروق الباريســـــي

أخر الأخبار والتعليقات

image

رشيد نكاز مرشح الرئاسيات "المغدور" يشيد بالديمقراطية في الجزائر ويشتكى من عدم الرد على رسائله

رشيد نكاز مرشح الرئاسيات "المغدور" يشيد بالديمقراطية في الجزائر ويشتكى من عدم الرد على رسائله   الشروق الباريسي     بالرغم مما حدث للسيد نكاز رشيد في الجزائر لم أتمكن
image

هل وجب تدخل الجيش للحفاظ على الوحدة الوطنية؟

 هل وجب تدخل الجيش للحفاظ على الوحدة الوطنية؟  من مدونة "بوتفليقة قتلني" لزيارة المدونة "إضغط هنا"     من الروعة بمكان أن يذكر نائب وزير الدفاع وقائد أركان الجيش الوطني
image

لقاء مع أديب "فراس حج محمد"

لقاء مع أديب "فراس حج محمد"   ناشرون فلسطينيون/ نابلس       ضمن فعاليات الاحتفال بيوم المكتبة العربية استضافت مدرسة أودلا الأساسية المختلطة يوم الخميس 20/3/2014 الكاتب والأديب الأستاذ
image

وجه أمّي.. وجه وطني

وجه أمّي.. وجه وطني  مادونا عسكر/ لبنان       ذلك الصّوت الصّامت، الحاضر في إشراقة الصّباح والسّاهد في غفوة اللّيل، والكامن في أسارير الوجود. ذلك الكيان الّذي يتلقّف قسوتنا
image

هكذا يكون الحبّ!

هكذا يكون الحبّ! (ماري القصيفي) لبنان إضغط هنا لزيارة مدونة الكاتبة       حين تنظر إلى جذور شعرها البيضاء وتفكّر في حنان في أنّها تأخّرت عن موعد
image

مساحة من حروف تراتيل في قصص قصيرة جدا

مساحة من حروفتراتيل في قصص قصيرة جدا                 مكارم المختار صحوة وجعـ هل تعافيت ؟ـ قبضت على بدني ـ لله الحمدـ اقصد تعافيت مما عليه كنت ..... وقضبت
image

لقاء مع الدّكتورة كلارا سروجي- شجراوي

لقاء مع الدّكتورة كلارا سروجي- شجراوي  أجرى اللقاء، سيمون عيلوطي:       الدّكتورة كلارا سروجي-شجراوي، تعمل في سلك التدريس في جامعة حيفا، قسم اللّغة العربيّة وآدابها، في مجالَي الأدب
image

أيها العرب أين تذهبون

أيها العرب أين تذهبون د. مصطفى يوسف اللداوي       أيها العرب أين تذهبون، وإلى أين تفرون ...القذيفة تلاحقكم، والانفجار يطالكم، والعبوة تفاجئكم، والطلقة تطاردكم، وعصف التفجير يمزقكم، والسيارة
image

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز.. وئام البدعيش / سوريا               أتحبني رغم الذي كانا ... إني أحبك رُغم ما كانا...لأجل المصادفة. كان يستمع إلى هذه الأغنية, ولكن دون انتباه, لأن
image

يا لها من ميتة ثقافيّة جذلى!!

يا لها من ميتة ثقافيّة جذلى!!   فراس حج محمد         في قصة "الفقيد" للكاتب اليمني عبد الله سالم باوزير رحمه الله (توفي عام 2004)، ونشرت في مجموعته المتميزة
  1. فلنتوكل على الله (5.00)

  2. الملفات الساخنـــة (5.00)

  3. كلمـــة المحـــــرر (5.00)

  4. احداث مفتعله حول الحجاب تهز باريس (5.00)

  5. فقط لتجربة الفيديو على المجلة (5.00)

كلماته الدلالية:

كاتب, شعر, مسابقة, أدب, قصة, شاعر, كتاب, أدبي, كتابة, كاتبة, بحث, عرب, قصة قصير, رواية, أديبة, مطربة, فنانة, قاصة, روائية, مؤلفة, قصص, مؤلف, قاص, ناقد, روائي, ناقدة, تأليف, أدباء, نقاد, باحثين, مؤلفين, منشد, عروض, قوافي, خاطرة, خواطر, أدبية, عصري, جاهلي, منشدة, مغنية

رواق الصــور

قيّم هذا المقال

5.00

دخول

Or you can

Connect with facebook

أحدث الإضافات

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز..

..شرقي بامتياز.. وئام البدعيش / سوريا               أتحبني رغم الذي كانا ... إني أحبك رُغم ما كانا...لأجل المصادفة. كان يستمع إلى هذه الأغنية, ولكن دون انتباه, لأن... كامل المقال